تفاصيل الاخبار

تحت شعار التميز والريادة في العلوم الطبية للإرتقاء نحو العالمية

11/25/2018 92


جامعة العميد تقيم مؤتمرها الدولي الأول للعلوم الطبية.

عقدت جامعة العميد التابعة للعتبة العباسية المقدسة اليوم الأحد الموافق (٢٠١٨/١١/٢٥), المؤتمر الدولي الأول للعلوم الطبية والذي يستمر للمدة (٢٥-٢٦ /٢٠١٨/١١), بمشاركة العديد من الشخصيات الرسمية والأكاديمية من مختلف الجامعات العراقية الحكومية والأهلية, وجامعات عربية و عالمية.
وأبتدءت فعاليات إفتتاح المؤتمر بتلاوة آي من الذكر الحكيم تلاها قارئ العتبة العباسية المقدسة, أعقبها كلمة الأمين العام للعتبة العباسة المقدسة السيد المهندس محمد الأشيقر والتي نقتبس لكم منها: ".. في هذا اليوم الذي يقام فيه المؤتمر الدولي الأول للعلوم الطبية والذي نتمنى له التوفيق والنجاح.. أود أن ألقي على مسامعكم الكريمة حديثين شريفين للنبي محمد (صل الله عليه وآله وسلم), حيث قال (ص) {طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة}, وكذلك قال (ص) {من سلك طريقا يراد به علما سلك الله به طريقا إلى الجنة}, صدق رسول الله (ص), الاخوة الأعزاء.. إن الإهتمام بالبحث والتطوير العلمي ولا سيما في المجال الطبي, هو من خير الأعمال وأسماها لما للطب من أهمية كبرى, لمساهمته المباشرة بحياة الإنسان وسلامتهم, ومن هنا أيضا جاء اهتمام العتبة العباسية المقدسة بتوجيهات متوليها الشرعي سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزه) بالمجالات العلمية كافة والمجال الطبي بشكل خاص, من خلال تأسيس وبناء الجامعات مثل جامعة العميد في كربلاء المقدسة وجامعة الكفيل في النجف الأشرف وكذلك بناء وتجهيز مستشفى الكفيل التخصصي في كربلاء المقدسة, وأهتمت كل الإهتمام بإن تكون هذه المواقع متقنة في عملها وفق أحدث المعايير العالمية لتكون من المؤسسات والجامعات التي تساهم في خلق أجيال من الخريجين على مستوى عال من المعرفة يمكن أن ينتفع بهم البلد و المجتمع الإنساني بشكل عام".

مضيفا: "أن المؤتمر الدولي الأول للعلوم الطبية الذي اقيم اليوم في رحاب جامعة العميد اقيم من خلال تظافر الجهود الطيبة متمثلة بالرعاية الأبوية من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مع جهود إدارة الجامعة والاخوة في قسم التربية والعليم العالي وباقي الأقسام الداعمة في العتبة العباسية المقدسة, فضلا عن الأساتذة والباحثين من داخل وخارج العراق, يعد واحدا من النشاطات التي نأمل أن تساهم في دعم الحركة العلمية والطبية, متمنين له النجاح ودوام التوفيق والإستمرار للأعوام القادمة بإذنه تعالى .. ").

وأعقبت كلمة السيد الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة, كلمة رئيس المؤتمر الاستاذ الدكتور جاسم محمد المرزوكي, تلتها كلمة ممثل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي التي اشاد خلالها بصرح جامعة العميد وامكاناتها العلمية واللوجستية التي تفوق بها اغلب المؤسسات التعليمية الأهلية في العراق وكذلك تميزها عن غيرها بإحتوائها على (كلية طب) تعد اولى الكليات على مستوى الجامعات والكليات الأهلية في العراق.

كما وكانت المحاضرة الاولى للمؤتمر بعنوان (تقنيات إرواء الجسم خلال عمليات جراحة الشريان الأبهر), والتي ألقاها البروفيسور الأمريكي وليام نوفاك, استاذ الجراحة وصحة الطفل العالمية من جامعة تينيسي الأمريكية, أعقبتها محاضرة البروفيسور تقي الطريحي من جامعة تاربيات مدرس/ طهران-إيران, والتي توسمت ب(التطورات الأخيرة في بحوث زراعة الخلايا الجذعية).

واختتمت فعاليات اليوم الأول للمؤتمر الطبي الأول للعلوم الطبية بتوزيع الدروع والهدايا على الضيوف الكرام و التوجه لإفتتاح جلسة البوسترات والملصقات و المعارض الطبية كمعرض الكتب والأدوية والأدوية المختبرية, ومن ثم الإنتقال إلى الجلسات العلمية لمناقشة البحوث العلمية المشاركة في المؤتمر والتي توزعت على (٨) قاعات للمناقشة.

وبدورنا نقدم شكرنا وتقديرنا إلى شركة أسينو (acino) السويسرية للصناعات الدوائية لرعايتها لجلسات المؤتمر الدولي الأول للعلوم الطبية في جامعة العميد.

#الإعلام_والعلاقات
#المؤتمر_الدولي_الأول_للعلوم_الطبية
#جامعة_العميد

Copyright © AlAmeed 2018.All right reserved.Created by AlAmeed University